((حين لايدركون شموخ العرجون))!!! - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: أعترف (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: هل يمكن للجمل أن يلج سَمَ الخياط؟ ردا على علي منصور كيالي (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: ((الجوائز الخمس لنيرون))!!! (آخر رد :عاطف الجندى)       :: صفصافة قلبي وقلبك سنبلة / شعر عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ضد الموت ديوان جديد للشاعر عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ((القانون لا يحمي المغفلين))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: ((اللصوص أولى بالإبادة))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: قبل أن تُغادرني الأشياء .. (آخر رد :ميساء هاشم)       :: توقيت الهجرة الجماعية إلى سبتة وتشجيع الإسبان لها مع الاعتداء اليهودي على غزة (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: لو كنت اميناً عاماً لجامعة الدول العربية ماذا ستفعل ؟؟؟ (آخر رد :محمد محمد البقاش)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا عَامَّة > وُجُوهٌ تَسْكُنُ الذَّاكِرَة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-18-2016, 01:39 PM   #1
معلومات العضو
فضيلة زياية ( الخنساء)
شاعرة جزائرية

الصورة الرمزية فضيلة زياية ( الخنساء)



((حين لايدركون شموخ العرجون))!!!

((حين لايدركون شموخ العرجون))!!!
بقلم/فضيلة زياية ( الخنساء).
ولدت بارحة الأحداث من عدم
فكيف تزعم أنّ الشّعر بعدك جا؟!
للّذين ينتقدون سجدة الشّاعر "ناصر لوحيشيّ" لخالقه جلّ وعلا بعد افتكاكه بجدارة واستحقاق -ومن غير فضل لأحد عليه- لفوز حقيقته أنّه أكبر منه بكثير، فاتّخذوا سجدته سخري%u

التعديل الأخير تم بواسطة فضيلة زياية ( الخنساء) ; 08-18-2016 الساعة 02:02 PM
فضيلة زياية ( الخنساء) غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 08-29-2016, 12:54 PM   #2
معلومات العضو
فضيلة زياية ( الخنساء)
شاعرة جزائرية

الصورة الرمزية فضيلة زياية ( الخنساء)



((حين لا يدركون شموخ "العرجون"))!!!

((حين لايدركون شموخ العرجون))!!!

فضيلة زياية ( الخنساء).

ولدت بارحة الأحداث من عدم
فكيف تزعم أنّ الشّعر بعدك جا؟!

للّذين ينتقدون سجدة الشّاعر "ناصر لوحيشيّ" لخالقه جلّ وعلا بعد افتكاكه بجدارة واستحقاق -ومن غير فضل ولا مزيّة لأحد عليه- لفوز حقيقته أنّ البروفيسور "ناصر لوحيشيّ" أكبر منه بكثير، فاتّخذوا سجدته سخريّا واستهزاء وهو يخرّ تواضعا واستكانة بوجهه على التّراب تواضعا للخالق الجبّار الّذي خلقه أقول:
اتّقوا الله في أنفسكم المريضة! فلسوف ينتقم الله منكم شرّ انتقام وسنرى انتقام الله العزيز الجبّار العادل منكم بأعيننا ((ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين))... وعلى الباغي سوف تدور الدّوائر وللباغين دكّ ناسف من الجبال!
((ولا يحيق المكر السّيّء إلّا بأهله)).
صدق الله العظيم.
هل تعرفون "ناصر لوحيشيّ" شخصيّا حقّ المعرفة: ومن قرب كي تسخروا منه كلّ هذه السّخريّة المرّة المهينة المقيتة الّتي بها بيّنتم معدنكم الحقيقيّ للنّاس؟
بئس سخريتكم المرّة، لكنّ حقيقتها المخجلة غاية الخجل أنّها سخريّتكم من أنفسهم لامن الدّكتور "ناصر لوحيشيّ" ولا هي سخريّة من غيركم، حين ينقلب كيدكم ومكركم عليكم ولن تجدوا أدنى فرصة لإهراق دموع النّدم وسوف يجعل الله كيدكم في نحوركم!
ماذا كنتم تنتظرون من "ناصر لوحيشيّ" أن يفعل في موقف جلل عظيم كهذا؟ هل كنتم تنتظرون منه أن يساير أجواء الهوى هناك؟ هل كنتم تنتظرون منه أن يعاقر كأسا ويعانق ساقطة من بائعات الهوى على قارعة الطّريق من طالبات الشّهرة وهنّ يبرزن بقصائده وبأسلوبه وبكلماته: "نسخة طبق الأصل مصادقا عليها" وبصياغة تعبيره بذلك البرنامج الغريب العجيب الّذي يفوق به شاعرنا كلّ من هم فيه بطولهم وعرضهم؟؟؟
هل كنتم تنتظرون منه أن يسجد لغير الله؟ هل كنتم تنتظرون منه أن ينصاع إلى بضاعة مزجاة في خجل مخجل بحثا عن الشّهرة على أكتاف الأسياد بحدّ السّيف؟؟؟
سجدة كهذه -وفي موقف جلل عظيم كهذا- لاينتبه إليها إلّا من كان طاهر القلب صافي السّريرة صافي النّيات حبيبا إلى اللّه قريبا منه... وأنتم -إذ تنتقدون خشوعه بين يدي خالقه بكثير من تواضع العبد لربّه- إنّما لم تبلغوا مكانته فكنتم له خصوما وأعداء ولستم خصوما ولا أنتم أعداء لغير أنفسكم المريضة. وأنتم -بسلوككم الحاقد المريض- تخفّفون عن الشّاعر "ناصر لوحيشيّ" الكثير من الذّنوب والسّيّئات وتلقونها على عواتقكم لتحملوها تبعات ثقيلة جدّا! مفلسون مساكين أنتم، أيّها الحاقدون!
حسدوا الفتى: إذ لم ينالوا سعيه
فالكلّ أعداء له وخصوم
كضرائر الحسناء قلن لوجهها
حسدا وبغضا: "إنّه لدميم"!
لماذا تطبّلون لسارقي البحوث العلميّة جهارا نهارا وفي وضح شمس الضّحى أمام أعين النّاس دون واخز ولا وازع ولا رادع: بسرقتهم كتبا بكاملها لنقّاد عرب ّ كبار ونسبتها إلى أنفسهم وطوال الوقت وهم يعاقرون الفساد والتّفسّخ الأخلاقيّ بعلاقات آثمة غير بريئة؟؟؟
لماذا تسجدون طائعين للمنحرفين المنحلّين ممّن يظلمون عفّة الأمّهات؟ لماذا تسبّحون بحمد الرّداءة وتتوّجون هؤولاء الأردياء؟؟؟
ألم تجدوا في طريقكم المخزي سوى " ناصر لوحيشيّ" لتلقوا فوق جسمه وفي طريقه الأشواك؟
فمن على منبر صفحتي الموقّرة، أعلنها صارخة صاخبة مدوّية وأدعو كلّ الشّرفاء النّزهاء الأعفّة الأطهار الّذين يعرفون الشّاعر "ناصر لوحيشيّ" حقّ المعرفة من قرب ويكنّون له الاحترام والتّقدير والحبّ والتّبجيل أن ينظروا إلى منشوري هذا بعين الصّدق... والكلمة الصّادقة حين تصدر من القلب تصل القلب وتدخله دون استئذان، والكلمة أمانة مسؤولة.
سيكفيكهم الله، أيّها العزيز الغالي أخي! وما من ظالم حقود إلّا سيبلى بمن هو أظلم منه ولن يضرّوك بكيدهم.
فضيلة زياية ( الخنساء) غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:48 AM.