يُسْعِدُنِيِ أَنْ أُمْزّقُ نَفْسِيِ لـِ أَجْلُكَ ..! - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: كبرياء مثَّال / شعر عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ((حركيًون ليسوا للحراك))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: ((حركيًون، ليسوا للحراك))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: إصدار جديد كيف تكون عبقريا (دراسة أكاديمية) للأديب والباحث المغربي: محمد محمد البقاش (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: لسة ممكن (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: أعترف (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: ما هو رأي أطباء القلب (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: بصمت! (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: يا وطني (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: أوطاننا (آخر رد :فاطمة منزلجي)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا أَدَبِيَّة > ذَاكِرَةٌ بِلا صَهِيل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-14-2007, 03:39 AM   #1
معلومات العضو
عُهود عبد الكريم
رذاذ عذب

الصورة الرمزية عُهود عبد الكريم



Icon21 يُسْعِدُنِيِ أَنْ أُمْزّقُ نَفْسِيِ لـِ أَجْلُكَ ..!





حالةٌ من إشتهاء النبض لـِ أجلك ..
فـ دعني أمزج بين ريق الحروف وعسل المعاني وأسقيكْ ..
وكن على الجانب الأيسر ,,
مُتباهياً بـِ حُبِّ أنثى جعلت من روحها " شال " دفء لـِ جنابك ..!

:

أين الباب الأول ..؟!
والمساحات إتسعت لـِ تحتويك ..!!
وصحراء الشوق تحولت بإذن ربها جنات النعيم ..!!

:

حُبك صلصال عجنته على شاكله الزهر لـِ يُعجبني ..
وحبي لك فخار نفخت بهـ نار الح ــب لـِ يُرضيك ..

:

هل أخبرتُك مُسبقاً ,,
بأني دُونكَ " لاشيء " ..؟؟

:

أنا خارج التوقيت والزمن ..
أنا عالمٌ تائه وخطوات مُبعثرة تنتظر نورك لـِ تنتشي ..!
أنا لستُ هنا أو هناك وهناك ..
أنا أظن بأنني في قبضة يدك ..
أو في ثنية معصمك ..!
أنا في حجرك ..!
أنا لستُ هُنا ..!
أتعلم مامعنى أن لم يعد مايُغريني سواك ..؟؟

:

أنا أُحبّك بكل تهور مشاعري وهدوء حروفي ..
أُحبّك بكامل جنوني وكمال عقلي ..
أُحبّك و وددتُ لو أختصر المسافات إليكْ ..

:

حبيبتي المَطَرْ ,
حبيبي الإنْسَـانْ ,
كنت في الصّباح الباكر قد قلتُ
بأنّني سأصلّي الفجر وأعودُ لكِ
وأنا كلّي شوق لاحتضان من أحبّ ,
وقد كان ذلك ,
فأشبعتِني حبّاً .. وأشبعتُكِ قُرباً .

وفي ذات الصباح ,,
علّقت شموع البيت ..
أشعلت جمر الإضواء ..
نثرت الزهر ..
جمعت وريقات الوقت وألقيتها من شُباك الزمن ,,
ونسيت فارق التوقيت ..
أحصيت حبات المطر ..
وأسكنتها قنينه تٌشبه عِطرك ..
وتحممت بذات العطر ..
وأنتظرت ..
على أمل اللقاء ..
وألتقيتُكَ ..!
مُتلهفاً / جائعاً / يسكن أوردتك العطش ..
وألتقيتني ..!
شذارت من الشوق ترقص في عيني ..
أتلوّى جوعاً لـِ عناقك ..
وأظمأك , من محيط البحر لـِ عذوبه النهر ..!
و
إ
لـ
تـ
قـ
يـ
نـ
ـا ..!
حبيب المَطَرْ ..
تقبّل الله منُا ومنك صالح الأعمال ..!
أنتِ الرّوح لي ,
والجسدَ لي ,
والتّفكير والمنطق ,
والرّؤيةِ والاجتهاد ,
أنتِ قمري ,
وشمسي .. وظلّي وقُربي منّي

أنتَ اللون الأبيض لـِ روحي ,
و خلايا جسدي ,
سر وجودي وغاية عُمري ,
حُلمي وعالمي ,
أنتَ كوني ,
والحركة الـ لا ساكنة في دمي ,,
أنتِ الحبّ لكلّ جزء دافئ في جسَدي ,
وأنتِ البصيرةُ لي فأمشي دروبي وأنا واثقُ الخطوةِ .. ملكاً .
أنتِ انحنائي .. عندما لا أجِدُكِ
وشموخي حينما تكونين بقربي
ولهفتي حينما أتذكّر عيناكِ الحميمتين
ومحبّتي حينما أخلو بنفسي بعيداً عنّي
ووقتي الّذي يسرقني منّي إليكِ
أنتِ الماء لروحي , والقدر لخطوتي ,
أنتِ ابتسامتي حينما أحبو إلَيكِ كالطّفل , فتربّتين على كتفي وتقولين أحبّك .. وأبتسم
أنتِ نور الدّنيا , وشمعة العالم , وإحساسُ الزّهور ,
أنتِ ثنائي على نفسي
وأنتِ اجتهادي من أجل رفعتي
أنتِ حضوري وغيابي , نومي وسهري , قربي وبعدي , حزني وفرحي , ألمي ومسرّتي
أنتِ أنا , وأكثر من ذلك بكثير

أنتَ دفء أطرافي .. وإرتجافهـ قلبي .. ورعشة أنفاسي بقربك ..!
أنتَ نبضٌ أدخرته أعواماً وجمّلته وأخرجه الآن لعينيك ..!
أنتَ ضوء خلقه الحب في عُمري ..!
أنتَ إنتصاب الهوى وسط صدري ..!
أنتَ العُلو ترتقي وقتي دونما ضجر ..!
وتسرقني من تفاصيل يومي ..!
أنتَ ماءٌ باردٌ لـِ دُنيا لا تعرف سوى الصيف ..!
أنتَ بسمتي .. فرحتي .. سعادتي .. ورقصي على الأنغام الجميلة ..!
أنتَ رونق الزهر .. وحديثك طعم المطر .. ..!
أنتَ .. أنـــا .. بكل ما أحمله ..
من ذكريات باهتهـ ..
وأفكار مشوههـ ..
وحديث خارج عن الأدب ..
لـِ أجلك.. ملامح النساء في عيني ..
وجمال الذكرى في داخلي ..
وأفكاري الـ مجنونة ..
وحديثي المُنمق ..!!
أنتَ / أنــا ,,
بكل ما أحمل من جمال ولا جمال ..
فتقبْلّني كما أنا / أنتْ ..!
اسألي نفسكِ ما معنى انْ أنام على مكتبي وأنا أنتظركِ ولا تأتين ؟!
قولي لقلبكِ من ذا الّذي يختبئ فيهِ ولا يظهر إلا وقت خلوتك ؟!
قولي , وسترين بأنّ كلّ شيءٍ سيقول لكِ كلّ شيءٍ عنّي ..
قولي , وستتحرّرُ الأرضْ من الكفر , ويعمّ الإيمان كلّ شيء .
قولي .. وإلا قال الصّخر , وقالت السّماء , ونطقت البحار والأنهار .
ستقولُ كلّها بأنّ حبّي لكِ أعظمُ شيءٍ في تاريخي ,
وأنبلُ شيءٍ في خطواتي , وألطفُ شيءٍ في ملامحي ,
وأعنفُ هزّةٍ في فؤادي , وأرقى شعور في تقاسيم دواخلي ,
وأسعدُ لحظاتِ عمري .

لتسأل روحك .. مامعنى أن أتركهم خلفي وآتيك بـِ أطرافٍ باردة وقلبٍ يخفق ..؟؟
قل لـِ قلبك مالذي يختبي بين حنايا صدرك ولا يظهر إلا حينما تكون وحدك ..؟؟
قل ماتشاء .. وكيفما تشاء ..
فـ المساحات من حولك مليئة بالشوق ..
والياسمين ينبت في الطريق بيننا ..
قل ماتشاء ..
لـِ تضيق بقع الظلام في عالمنا .. وينتشر السلام على ورق الشجر ..
كرر الإستفهامات ..
وأدعي ماشئت من الأسئلة ..
فماحولك كفيل بـِ الإجابة عني وعنك ..!
أخبرني عن سؤالك الآخير ..
وسترى كيف ان الأرصفة سنتظر إليك بدهشة " قصوى " ..
أما شعرتَ شمس حبّها تعطر الأجواء ..!!
اللهم زدني فيها حبّاً وجنوناً ,
يـا إلهي ,,
إجعل حبّه وشماً لا يزول من صدري,,

:

أنت تعتلي قمم حُبّي ..
يحق لك أن تفخر " كثيراً " ياسيد المطر ومولاه ..!

:

أخبرني ..
كيف لا تكون هُنا ..
وتسرقني ممن حولي وتأخذني إليك ,,؟؟
أخبرني ..

:

زي الهوى ..
لا
زي النسيم الطايفي ..
~_*

:

.. كانت رغبة بأن أحُبّك أكثر ..







18-05-2007

التعديل الأخير تم بواسطة عُهود عبد الكريم ; 07-14-2007 الساعة 03:46 AM
عُهود عبد الكريم غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:38 AM.