استعجلت الرحيل - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: ((حتّى ولو دعوك))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: الله غير قادر على إحياء الموتى (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: أعترف (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: عطر الكمان ديوان جديد لعاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: وفاة الاديب الكبير عبد السلام العجيلي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: صلى الله عليـه وسلــم (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: طبع الدنيا (آخر رد :مازن دحلان)       :: ثمة كلمات (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: بـِ مَزَاجْ ..! (آخر رد :فاطمة منزلجي)       :: الدب القطبي (آخر رد :فاطمة منزلجي)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا أَدَبِيَّة > وَمَضَاتٌ نَثْرِيَّة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-15-2014, 02:43 PM   #1
معلومات العضو
ندى يزوغ
كاتبة

إحصائية العضو






من مواضيعي
 
0 عصارة
0 استعجلت الرحيل
0 تغلبني فأستعدبك
0 فرج
0 عصارة

ندى يزوغ غير متصل


استعجلت الرحيل

استعجلت الرحيل ..



أشجان يوم مشهود بذاكرتي ،شُدَّت لقطاتها بأغلال فولاذية، إذْ جاع الفرح يومها، مستغيثا منّي،ومستغيثاً بيَّ!،وقد ارتضيته في لحظة أحسست فيها أن في رحيله فرجا له..من بؤس الألم،و اضطهاده, و من تشابه الأيام انعتق..

أهازيج الشوق الآن تقصفني والذكريات الموجعة اللذيذة تلبسني!,فالأحزان العظيمة لا يدوم عمرها..،لكنها!، لا تفارقني،وتظل لحناً عليلاً، تعزفني لا تبرأ. كلماته لا تسأم،أما همساته فهي على طرف لساني، تتكوَّم درراً أردِّدها تعويذة تسترني، ومن ضياع صوته بأعماقي تنجدني ..
لن أراه مرة أخرى.. لن أعاود سماعه، ولن أغوص في عينيه، بعيني تموت بصماته الحيّة، و مع ذلك تزورني رائحته الوفية، إذ في البال عطره لم يغادرني، ولم يفرِّط بيّ، وما يزال يجتاحني حتى الآن، لا يقضم عتبة النسيان!.
وليمة ألم انقضَّت عليَّ، وكنت قد استسلمت!، وبصيص الراحة في يدّيّ بأكاليلها ارتويت، هو علمي به، لا أجهله، لكنني! في لحظةٍ، أتنفس فيها ذكرياتي معه أوبِّخني بشدَّة الحسرة،لم أبكيه كما ينبغي!، هكذا تأكلني حيرتي وحشرجات الغصة تلتهمني، كم فاتني أن أكون معه؟.
أعيشه جنازة، وتهزأ بي لحظة الهدوء وخزاً يلدغني، لم أبكيك كما ينبغي!.
استعذبتني ألحان صوته الشجية، أبكي أنا الشقية في قمة غيابه.. أتقرَّب إليه وفي رحيله.. دمعة!،تقرِّبني إليه، أنادي عليَّ، أنا المنسيّة، خياناتي عصية،وأنا الابنة التقية، ما عدت أقوى على الاحتمال،أو أن أرقب قرص القمر حين اكتمال، تستعجلني كل أشيائه، لا يهم! إلا الرحيل، إن غادرني تتفجر ينابيعي في المستحيل، فدونك لا معنى للدلال..
يا خربشة حزينة، تصرخ في وجه الورق، أ ترى قلبه قد لان، أو حتى رق
ظللت أمازح خيوط الأمل، كلي شوق إليه، ولا عمل!
جرِّبت استعجال الوجل!،حتى نبضي تدفَّق، واستبقت أبحثني في الأمثال حتى عاد الشفق،لا قلبه لان، ولا هو بحالي رق..
هناك عمري مع الأغراب انسرق، هناك ألمحني مع الأمواج العاتية، والغرق..
ندى يزوغ غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 05-24-2014, 11:33 AM   #2
معلومات العضو
حسن زكريا اليوسف
شاعر

الصورة الرمزية حسن زكريا اليوسف



نــدى
أيتها الفارهة ألقاً
صباحك الياسمين
منذ أمد بعيد وأنا منصرف عن الكتابة وحتى القراءة
ومشغول بنزف الجرح
قبل قليل وأنا أطوفهنا استوقفني هذا النص
وأنا العارف مقدرة صاحبته وبراعتها
لكنه بحق مترف إبداعاً
تمضي الأيام وتبقىن في قمة الروعة والبهاء
وحرفك يتسامى مع كل نفس من أنفاسه
حتى على وقع الوجع مُبهر عزف نبضك
تصفيق حار
مع شهد محبتي وتسنيم تحياتي
ح س ن ز ك ر ي ا ا ل ي و س ف


حسن زكريا اليوسف غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 10-11-2014, 11:43 PM   #3
معلومات العضو
شوق عبدالعزيز
عـذبة المشـاعر

الصورة الرمزية شوق عبدالعزيز




للغياب ضجيج يوقظ وحشة الظلام دواخلنا
برحيلهم تنطفئ أجمل أيام العمر ..

الكاتبة القديرة : ندى

كنتِ كـ قطرة مطر أروت شوقنا لربيع الحرف

بورك المداد

شوق
شوق عبدالعزيز غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 10-14-2014, 06:17 PM   #4
معلومات العضو
عبدالله المنصوري
الجميع قد خان وأولهم أنتِ..

الصورة الرمزية عبدالله المنصوري



.


استعذبتني ألحان صوته الشجية، أبكي أنا الشقية في قمة غيابه.. أتقرَّب إليه وفي رحيله.. دمعة!،تقرِّبني إليه، أنادي عليَّ، أنا المنسيّة، خياناتي عصية،وأنا الابنة التقية، ما عدت أقوى على الاحتمال،أو أن أرقب قرص القمر حين اكتمال، تستعجلني كل أشيائه، لا يهم! إلا الرحيل، إن غادرني تتفجر ينابيعي في المستحيل، فدونك لا معنى للدلال..

.
.
.

ويكفي أن يكون هنا كل معنى الدلال في حرفك .!
وأنا الشقي أيضاً في قمة غيابه .!
.
.

بصدق هزني صوتك هنا .!





عبدالله المنصوري غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 10-16-2014, 08:06 PM   #5
معلومات العضو
ميساء هاشم
Moderator

الصورة الرمزية ميساء هاشم



!


ما أجملكِ هنا يا ندى وما أشجى روحكِ.

لا تكثري الغياب ..!
ليس على حرفكِ أن يغفو وحيداً دون أن تقرأه عيوننا أيتها الرائعة.

كل المحبة




ميساء هاشم غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 10-26-2014, 04:17 PM   #6
معلومات العضو
ليال الصوص
الأنثى المستحيــلة ..!!

الصورة الرمزية ليال الصوص


إحصائية العضو






من مواضيعي

ليال الصوص غير متصل




الرائعة
ندى يزوغ


ينبض من هنا صدق المشاعر و عمق الوجدان
رائعة وجداً

دام حضورك



,
ليال الصوص غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 11-04-2018, 09:04 AM   #7
معلومات العضو
فاطمة منزلجي
مٌشْرفة مَرَايَا الْقَصِّ

إحصائية العضو





من مواضيعي
 
0 2020
0 بصمت!
0 يا وطني
0 أوطاننا
0 رمضان ع الباب!

فاطمة منزلجي متصل الآن


إلا الرحيل يا ندى..
مهما استعذبناه،وعذبنا
وبعذوبة ناجيناه
بالذكرى..بالذكريات..بالحي،والميت
قلبه والأسى..
وإن لان،فلن يلين،ولن يرق!
اسمه السفر،وطبعه الحجر!
غربة ..وجع..وإن رجع غدر..
هو الرحيل المر،وإن لان ..رق..هو يمضي وينقضي بعزف وتر.
ذقت ملوحة وجعك،فاستعذبت وجعك بالقدوم والرحيل،وبالعودة..
فالعود على بدء..
والعود أحمد،وليس بمستحيل.
نقرأك،وننتظر الأجمل.
فاطمة منزلجي متصل الآن   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:38 AM.