فرج - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: ((العقل وجزمة الأسد))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: ((يوتوبيا النّزاهة الفقودة))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: مطلقة (آخر رد :عبدالله سليمان الطليان)       :: ربما / شعر عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: لسة ممكن (آخر رد :مازن دحلان)       :: عصارة (آخر رد :شوق عبدالعزيز)       :: سيمفونية الضياع (آخر رد :روان علي شريف)       :: هذي مرايا المي (آخر رد :مهند الياس)       :: على جناح الحب / عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ((جوائز ثمينة للمجرمين))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا أَدَبِيَّة > وَمَضَاتٌ نَثْرِيَّة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-13-2013, 06:12 PM   #1
معلومات العضو
ندى يزوغ
كاتبة

إحصائية العضو






من مواضيعي
 
0 عصارة
0 استعجلت الرحيل
0 تغلبني فأستعدبك
0 فرج
0 عصارة

ندى يزوغ غير متصل


فرج

فرج


تمر أوقات نختنق فيها من شدة الحزن, فتتملكك الرغبة في البكاء و مرارة كبيرة بالحلق و رعشة تخترق كل أعضائك , فتصبح أمامك الساعات طويلة و مملة و سوادها يطل عليك يلتهمك,

مرعب جدا يومك فلا هدف فيه و لا رغبة لك إلا في الهروب من إحساسك بأنك تافه أو أنك لا تصلح أن تعيش, تتذكر كل خيباتك و فشلك, أما سقوطك فيصبح قمما عالية جبارة.
تحس الوحدة و الخوف فتغادرك شهية الحياة و ترى الناس سعداء بأمن و طمأنينة يعيشون في أحلى أوقات حياتهم و أنت الوحيد المتصبب شجنا, في لحظة جنون كبيرة في اللحظة التي يبطش بك الغبن و كره الذات تستيقظ على منبه جبار عظيم, فتلجأ لله عز و جل تستغفره تتوب إليه ترفع أكفك و قلبك للسماء عاليا تدعوه و تتوسل إليه و تترجاه ألا يخذلك و ترضى بالذي حصل معك و لا تتمنى إلا النفاذ من براثين الحزن القاتلة هاته , فلا ترى في الدنيا منالا و لا رجاء سوى أن يخلصك الله من اللأمان الذي يحاصرك , تتمنى أن تفلت من موت رهيب, الموت و أنت حي ترى أحشاءك تتقطع , ترى نفسك تسقط و تنهار , ترى الزلازل أمامك تضرب أعماقك و أحلامك و طاقتك , فتبدأ بتقديم كل آيات الضعف لله تعالى فمن غيره سوف يلتقطك من بئر مظلمة تغرقك و تغرق شمسك , لا ربيع تراه بيومك و لا ترى سوى ظلمات تغرق فيها , تشكو لله ضيقك و تحكي له حكايتك و تتذكر كم كنت بفضله في نعيم و تطلب من الله تعالى أن ينجيك من ظلم تربص بك لا لشيء سوى أنك كنت تبحث عن رضاه و أعظم الدعاء هو أن تخبر الله بالنوايا الصادقة و ألا تكذب أبدا و ان تبوح بكل ما بأعماقك , أنذاك الله تعالى سيخلصك من كل ما يعتريك سيرفعك عاليا , و الأجمل أنك إذا كنت بالفعل بريء من ظلم نفسك و انك لم تكن المجرم الأول في قصتك و أنك فقط لم تستوعب دروسا بالحياة , أنذاك تأكد أن الله سيكون لك قريب جدا و سينجيك و سيحول هول ما تعيش إلى قصة مضت و علاها الغبار , قصتي كانت جد قاسية عشت حلما سرق مني في لحظة لم أتوقع غبائي و لا توقعت سقوطي, كنت أبني وحدي معتقدة أني على صواب و أن الخير الذي ملأ قلبي و أعماقي سينجح و يفوز و أنني أملك القدرة على تحطيم كل الخبائث لكن وجدت أن غدر الانسان و كمية الشر الموجودة بداخله وقفت أمام ما ملكته من خير هزمني الشر و أنصفني الله تعالى , حكايتي أني تعاملت بغباء و توقعت خيرا و لكن بالأخير أنا المسؤولة , أعرف أني ما كان علي تصديق الكلمات المعسولة و المغموسة في الكذب
الآن لا داعي لطرح أي سؤال , ما عاد الجواب يفيد, لماذا ؟ و ما السبب ؟ و ما الذنب الذي اقترفته و هل الشر مرتاح الآن ؟ أكيد الجواب لا داعي له
كنت أتمنى أن أخرج من مأزق عشته و خرجت بفضل الله عز و جل
يا رب يا حي يا قيوم لك الحمد و لك الشكر ملء السموات و الارض,
يا ربي لقد عرفت دموعي و حزني و حيرتي فأخرجتني و أنقذتني بعدما قلت أن الأبواب مغلقة لن تفتح , يا رب لا حول و لا قوة إلا بك.
كنت طيبة جدا لدرجة السذاجة و الغباء و عولت على المسامحة و على اللامبالاة و لكن لم أحسن استعمالها بالوقت و الظرف المناسبين, لا ضير فلقد تعلمت درسا كبيرا
كنت دوما أقرأ عن عدم خلود اللحظات الحزينة و أنه بعد كل ظلام إشراقة نور و أن الغمامة تكون دوما محملة بأمطار الخير و بالفعل شاء الله أن تنفرج أوقاتي العصيبة,
ندى يزوغ غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 03-16-2013, 10:05 PM   #2
معلومات العضو
ميساء هاشم
Moderator

الصورة الرمزية ميساء هاشم



!


العزيزة ندى



ممتنةٌ للحظة التي قادتني إلى فضاء حرفكِ
أوقدتِ شعلة الأمل داخل روحي ..
شعلةً لن تنطفئ أيتها الصديقة الجميلة ..

محبتي ووافر المودة لروحكِ
وعميق امتناني لقلمكِ الذي أحبّ !

دومي بخير.




!
ميساء هاشم غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 03-19-2013, 05:47 AM   #3
معلومات العضو
ندى يزوغ
كاتبة

إحصائية العضو






من مواضيعي
 
0 عصارة
0 استعجلت الرحيل
0 تغلبني فأستعدبك
0 فرج
0 عصارة

ندى يزوغ غير متصل


صباح الخير لو تعلمين كم افرح عندما ارى تعليقك على أحد نصوصي
احترامي لك خاص
ندى يزوغ غير متصل   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:42 AM.