((إيماضات للمطبخ النّبويّ))!!! - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: الشعب المغربي أوعى من دولته (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: ((عزة النفس، لا تشترى بالمال))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: النكتة السياسية أمريكا على وشك اتهام إيران بدعم القاعدة (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: لا تطرق الباب كل هذا الطرق، فلم أعد هنا! (آخر رد :عبدالله المنصوري)       :: كوفيد -21 يظهر في فرنسا فهل هو واقع أم مؤامرة؟ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: إعادة العلاقات القطرية السعودية والتحول الإعلامي (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: مشاغبات شعرية / جديد عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ما موقف الإنسان من كراهية الإنسان؟ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: سلالة جديدة من فيروس كورونا تجتاح العالم فهل وراءها هدف خبيث؟ https://www.youtube.co (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: كأقل من موت محقق / عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا أَدَبِيَّة > قَوَافِلُ الْفَصِيحِ
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-25-2020, 04:33 PM   #1
معلومات العضو
فضيلة زياية ( الخنساء)
شاعرة جزائرية

الصورة الرمزية فضيلة زياية ( الخنساء)



((إيماضات للمطبخ النّبويّ))!!!

((إيماضات للمطبخ النّبويّ))!!!
-شعر/فضيلة زياية ( الخنساء)-

سقطت ذبابة في نقيع البرغل
فاهتزّ قلبي بل تدحرج من عل

وطنينها هزّ المكان بصوته
هل نجدة؟ هل من مغيث مرسل؟

تطفو على سطح النّقيع وتارة
ترتاب: كيف غدت رهينة معقل؟!

واستنجدت بي لانتشال حياتها
من حرّ نار... من حريق مقبل

بجناحها ألم وترجو مخرجا
من ورطة حدثت وبعد تطفّل

كانت تتوق إلى التّخلص من أسى
وإلى خروج من أزيز المرجل

راحت تقاوم كبريائي ساعة
إذ نفّرتني من لذيذ مفضّل

راحت تعاند في كثير تخبّط
وترنّحت بين العلا والأسفل

والصّمت داخلها بألف حكاية
فكأنّها تشكو بظلم المبتلي

وشعرت بالدّوران إثر تقزّز
جمدت يدي وتأجّجت بالفلفل

وتأهّب الغثيان يصعد في فمي
والنّفس عافت لقمة من مأكل

وفقدت من شره الشّهيّة وزنها
بل كدت أسقط! بعدها لم أأفل

فهممت أن أرمي طعاما سائغا
وأعدّ آخر دون أيّ تعلّل

وإذا حديث ليس ينطق عن هوى
فلتغمسيها! قبل هذا: بسملي

وكلي هنيئا! لا مضرّة بعدها
وبصحّة ريّانة! هيّا كلي!

فاستيقظت روحي وعاودني دمي
وإذا بغيمات الغمامة تنجلي

أيقنت من فعل النّبيّ محمّد
ليفور منّي بعض نبض مهمل

وغمستها... فرميتها من بعدها
وإذا طعامي في عبير قرنفل

لذّ المذاق وعاد قلبي نابضا
عادت حياتي في حبور أجمل

هذا حديث الهدي: نور بصيرتي
ولذا أحبّك يا مذاق البرغل!

نهج النّبيّ السّمح خطّ ذبابة
وطنينها أضحى صفير البلبل!

قسنطينة/الجزائر، في يوم:
الإثنين 16 شوّال 1441، للهجرة.
الموافق ل: 08 حزيران -جوان- 2020، للميلاد.

في تمام السّاعة:
((20:13))، مساء.
-بتوقيت "الجزائر"-
فضيلة زياية ( الخنساء) متصل الآن   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:13 AM.