((ذكور "الفهد الوردي"))!!! - منتديات المرايا الثقافية
   

آخر المشاركات          :: الشعب المغربي أوعى من دولته (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: ((عزة النفس، لا تشترى بالمال))!!! (آخر رد :فضيلة زياية ( الخنساء))       :: النكتة السياسية أمريكا على وشك اتهام إيران بدعم القاعدة (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: لا تطرق الباب كل هذا الطرق، فلم أعد هنا! (آخر رد :عبدالله المنصوري)       :: كوفيد -21 يظهر في فرنسا فهل هو واقع أم مؤامرة؟ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: إعادة العلاقات القطرية السعودية والتحول الإعلامي (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: مشاغبات شعرية / جديد عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)       :: ما موقف الإنسان من كراهية الإنسان؟ (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: سلالة جديدة من فيروس كورونا تجتاح العالم فهل وراءها هدف خبيث؟ https://www.youtube.co (آخر رد :محمد محمد البقاش)       :: كأقل من موت محقق / عاطف الجندي (آخر رد :عاطف الجندى)      
العودة   منتديات المرايا الثقافية > مَرَايَا عَامَّة > قُصَاصَاتٌ حُرَّة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-27-2020, 06:41 AM   #1
معلومات العضو
فضيلة زياية ( الخنساء)
شاعرة جزائرية

الصورة الرمزية فضيلة زياية ( الخنساء)



((ذكور "الفهد الوردي"))!!!

((ذكور "الفهد الوردي"))!!!
-مجهر/فضيلة زياية ( الخنساء)-

يظنون هذا بكل ما فيهم من عنجهية الجهل والطغيان، للأسف الشديد! حتى لما تقول لهم:
- ((حسبي الله ونعم الوكيل فيك))، وهي عبارة تدك الجبال دكا وتفتتها تفتيتا حتى إنها لتجعل الجبال لحما مفروما، تأخذهم العزة بالإثم، فيطلقون عليك القهقهات الشيطانية عاليا في صخب متكلف مفتعل مقرف، ويرمونك بالأمية والتخلف والجهل ويقولون لك:
- ((أنت تدعو كما تدعو العجائز))!!! ثم يقولون لك: ((هه! ههه!! هههه!!! لن تقضي أبدا قضاء ضدنا؛ ولو أنك قد: بت تدعو وأصبحت تدعو وأضحيت تدعو، وظللت طول دهر حياتك تدعو، لما استجاب الله لك ولما سمعك، بل لا ينظر فيك أصلا))!!!

انظر تطاولهم الجاني على أنفسهم في حق الله وعدالته التي لا تظلم! أنت تتكلم كلاما في دولة "عمر بن الخطاب" رضي الله عنه وأرضاه! فأما في دولة "الدياثة"/الدياثة المعاصرة لسنة 2020 للميلاد وما يليها من فجائع العار، فإن هناك من قبضه الله إليه وهو -من الجنسين- ملطخ بالآثام والذنوب والمظالم: لم يعتدر من مظلوميه ولم يطلب السماح منهم، ولم يبرئ ساحته الدنسة من الآثام والشرور التي ارتكبها طوال حياته في حق الناس، ومنهم من ينتظر: إلى أن يبليه الله بتقيح جلده ويجعله يجلد ظهره ويخدش لحم جسمه ووجهه بيديه الاثنتين ((02)) أمام مرأى عيون الناس، جزاء وفاقا بما ارتكب من إثم في حق الأبرياء وعقابا له على تطاوله الأعمى في جهل وربما بعلم منه أنه ظالم، ومن أولائك الأنذال من ينتظر منك -وهو الذي قد ظلمك ظلما عظيما لن يغتفر- أن تذهب إليه لتقول له: ((سامحني على ظلمك المقرف لي))!!!

إنها دولة "الدياثة": بامتياز وقد اندثر الرجال وبقي أصحاب الحقائب النسوية فوق أكتفاهم: يسيرون في تخنث رفيع جدا.
فضيلة زياية ( الخنساء) متصل الآن   رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:17 PM.